Dmain Name

لماذا يجب على الشركات أن تختار اسم النطاق المناسب.

بناء العلامة التجارية حلم لكل رجل أعمال. سواء كان مجاله في التقنية أو الأزياء أو حتى محل لبيع البوظةالمحلية، اسم النطاق المناسب للعلامة التجارية الخاصة بك يمثل أكثر بكثير من مجرد أرباح وأموال. بل هو يمثل ثقافتك، وكيفية ربط الناس معك، كيف تشير العملاء لك، كيف تفسر الموظفين ما تفعله، وأكثر من ذلك. اسم النطاق الصحيح هو جزء هام من العلامة التجارية الخاصة بك.

بول غراهام، واحد من أبرز أصحاب رؤوس الأموال في وادي السيليكون في  والمؤسس المشارك لشركة Y Combinator، نشر مقالا في أغسطس، 2015 مشيرا إلى أن الحصول على أفضل اسم نطاق على اللاحقة دوت كوم يوفر ميزتين مهمتين للموقع الالكتروني الخاص بالشركة وهما: جهد أقل في الحصول على الزوار، ودلالة أكثر على قوة الشركة.

وأضاف غراهام ” مشكلة عدم وجود نطاق .com من اسم علامتك التجارية هو أنه دليل ضعف “.كما أشار إلى نقطة مهمة للغاية:

 ” في بعض الأحيان مؤسسي الشركات يعرف ان عدم امتلاكه اسم نطاقه على .com، ولكن يوهم نفسه بأنه سوف يكون قادر على شرائه في وقت لاحق رغم عدم وجود أي أدلة أن مالكه ينوي بيعه مستقبلاً. لا تعتقد أن النطاق للبيع إلا إذا كان المالك قد صرّح بالفعل بذلك وقال لك السعر المتوقع للبيع “.

يجب أن نستذكر سوية ما أشرنا إليه في مشكلة عدم امتلاك شركة نيسان للسيارات لاسم نطاقها Nissan.com لفهم الصداع المزمن والمرتبط مع شخص آخر امتلك اسم يشبه العلامة التجارية الخاصة بك. وبعد أكثر من عشرين سنة من الدعاوى القضائية المتعددة، نيسان (لصناعة السيارات) ليس قريبًا بالمرة من الحصول على نطاق يملكها عوزي نيسان (نعم، نيسان هو اسم عائلته، و اسم شركته الخاصة بالحواسيب)، وهو محق في ذلك. لماذا يجب أن اسم المجال يذهب إلى شخص ما لمجرد أنهم أكبر وأكثر شهرة؟بعد كل شيء، نيسان هو تراث العائلة واسم شركته.

قصص العلامات التجارية العالمية مع أسماء نطاقاتها

 
  • الشركة: اوبر
    التأسيس: مارس 2009
    التقييم: أكثر من 62 مليار $
  • اسم النطاق عند التأسيس: UberCab.com
    اسم النطاق الحالي: Uber.com

بعد تأسيسها في عام 2009 بسنتين ارتفع تقييمها إلى 62 مليون دولار، ومع انتشارها في أكثر من 180 مدينة أمريكية و40 دولة حول العالم، وصل تقييمها بعد خمس سنوات من بدء تأسيسها إلى أكثر من 60 مليار دولار، وتعددت خدماتها من توصيل الركّاب إلى توصيل الوجبات الغذائية ” UberEATS ” ويبدو أن الشركة تعد بالعديد من الخدمات ” UberHEALTH, Uber EVENTS “.

بالنسبة لاسم النطاق الحالي، فقد اشترته أوبر من مجموعة يونيفيرسال ميوزيك التي كانت تعاني من أزمة مالية، مقابل حصة من أسهم الشركة تقدر ب 2% ، ولكن بعد فترة قامت المجموعة ببيع حصتها وقدّرت حينها بمبلغ ” 1 مليون دولار “. ما يقدمه الاسم الجديد للشركة أنها أصبحت قابلة للتفعيل ” get verb ” بحيث تدخل ضمن استخدامات الجمهور الشعبية، ومجرد سماعك لاسم الشركة منفردًا أول ما سيتردد ببالك أن تطلب سيارة لتقلك لوجهتك.

__________________________________________________________________________________

  • الشركة: تويتر
    التأسيس: 2006
    التقييم: 19 مليار $
  • اسم النطاق عند التأسيس: twttr.com
    اسم النطاق الحالي: Twitter.com

مع بداية تأسيس منصة التواصل الاجتماعي الشهيرة، والتي تتميز بكونها رديفة المحترفين، إذ تقتصر على استخدام محدود للحروف لتوصيل كل الأفكار والأخبار والتحديثات التي تصادفنا في حياتنا، ما يميز شركة تويتر عن غيرها من الشركات، أنها بذلت جهود مبكّرة للاستحواذ على اسم النطاق الحالي من شخص مهووس في تربية الطيور المغرّدة، بمبلغ زهيد ” 7500 دولار ” وذلك بعد مرور ستة أشهر فقط على إطلاق المنصة، حتى قبل أن يحصدوا أي نجاح أو يتوقعوا وصولهم لهذه المنزلة الرفيعة في التاريخ التكنولوجي الإنساني.

__________________________________________________________________________________

  • الشركة: Bitly
    التأسيس: 2008
    التقييم: غير مصنفة بعد.
  • اسم النطاق عند التأسيس: Bit.ly
    اسم النطاق الحالي: Bitly.com

ما دفع الشركة إلى الانتقال إلى اسم النطاق الجديد على لاحقة كوم، يختلف عن باقي الشركات التي انتقلت لاسم نطاق آخر، حيث اسم النطاق على اللاحقة الجغرافية ” ly ” والتي تتبع إلى ” الجمهورية الليبية ” حيث أقدمت السلطات الليبية التي تدير اسماء النطاقات المحلية على إغلاق عدة أسماء نطاق لشركات عالمية بتهمة الإساءة للإسلام، مما جعل الشركة تتوجه إلى أخذ الاحتياطات اللازمة، فقررت إعادة توجيه نطاقها على لاحقة ليبيا إلى اللاحقة دوت كوم في ابتداءًا من عام 2011، لا توجد أية أخبار عن سعر استحواذ الشركة على اسم نطاقها الجديد.

__________________________________________________________________________________

  • الشركة: دروب بوكس
    التأسيس: يونيو 2007
    التقييم: أكثر من 10 مليار $
  • اسم النطاق عند التأسيس: getdropbox.com
    اسم النطاق الحالي: dropbox.com

تعتبر تجربة الشركة مع الخلل في اختيار اسم النطاق المناسب، خير دليل على صوابية طرحنا في المقال، فلا ينبغي لك أبدًا أن تطلق شركتك التجارية، مشروعك الناشئ، علامتك التجارية، دون أن تمتلك اسم النطاق الخاص بها على لاحقة دوت كوم، شئنا أم أبينا، لاحقة دوت كوم هي ملكة أسماء النطاقات، وسيعاني زوارك وروّاد موقعك من اختيارك غير المناسب لاسم نطاقك مما يعني أنك سوف تعرضهم لإرسال بريد لغير محله، مع ما يعنيه ذلك لهم من مخاطر خصوصًا إن كنت تقدم خدمة تخزين ما قبل فكرة خدمات التخزين السحابية، وللأسف لم اجد في الانترنت أي خبر يشير إلى طريقة استحواذ الشركة على اسم نطاقها الحالي برغم بذلها جهود قضائية من أجل ذلك.

__________________________________________________________________________________

  • الشركة: إينستاجرام
    التأسيس: مارس 2010
    التقييم:  عدد غير محدد ولكن بالمليارات.
  • اسم النطاق عند التأسيس: instagr.am
    اسم النطاق الحالي: Instagram.com

بعد أقل من سنة من إطلاقها كمنصة اجتماعية لتبادل الصور وملفات الفيديو، حصلت الشركة على 10 مليون مستخدم، ومع الانتشار الواسع لتطبيقها في متجر أبل للتطبيقات، قررت الشركة في 2011 دفع مبلغ 100 ألف دولار للاستحواذ على اسم نطاقها الحالي، وما كانت شركة فيسبوك لتترك الساحة دونها للاسحواذ على مثل هذه المنصة المنافسة، فكان الأمر كما أرادت في عام 2012.

__________________________________________________________________________________

  • الشركة: الفيسبوك
    التأسيس: 2004
    التقييم: 250 مليار $ (منتصف 2015)
  • اسم النطاق عند التأسيس: TheFacebook.com
    اسم النطاق الحالي: Facebook.com

عندما أطلق مارك زوكربيرغ اسم منصته الاجتماعية بإضافة ” THE ” على اسم النطاق المعروف لدينا حاليًأ، ويبدو أن بُعد نظره أو نصيحة من أحد أصدقائه، جعلته ينفق مبلغ 200 ألف دولار بعد سنة واحدة فقط على التأسيس، وقبل أن يرصد أي ملامح عملية لنجاخ فكرته، وبعد أكثر من عشر سنوات على نجاح الفيسبوك ها هو مرة أخرى ينفق مبلغ 8.5 مليون دولار للاستحواذ على اسم النطاق القصير ” FB.com ” لا أعتقد في عالم المال والأعمال إنفاق المال لمجرد التباهي والبذخ، هم يعرفون مدى الفوائد العظيمة التي سيجنونها في المستقبل في حال استحواذهم على اسم النطاق المناسب، إنهم يستثمرون في المستقبل، يعرفون أننا نتجه نحو حياة أكثر تسارعًا، من أي وقت مضى.

__________________________________________________________________________________

الخلاصة

من الواضح أن الشركات العالمية، والتي تصدرت المشهد التقني العالمي، قد وقعت في فخ اختيار اسم نطاقها بشكل غير صحيح عند تأسيسها، إلا أنها تنوعت في ردات فعلها من معالجة مبكّرة مثل فيسبوك وتويتر، وانعدام الحل كما هي حال نيسان لتصنيع السيارات، وما يتطلبه السوق والمستخدمون بل كذلك الموظفون، يقتضي اختيار اسم نطاق قصير، ولا يدخل عليه لواحق لغوية، وأن يكون على لاحقة الدوت كوم، مع عدم إغفال المقدمة المهمة للمقال وهي اختيار العلامة التجارية واسم النطاق الخاص بها بنفس الوقت، حتى لا تضطر لدفع آلاف الدولار في عملية استحواذ مكّلفة.

 

المصدر.

أضف تعليقاً